وداع مؤثر في نواكشوط للدبلوماسي الكبير بندر محمد الحربي بعد انتهاء مأموريته في موريتانيا

سبتمبر 26, 2018

في كلمة مؤثرة تحمل كل معاني الحب والتقدير والاحترام أعلن السفير السعودي في نواكشوط أثناء الحفل الذي نظمه بمناسبة حلول الذكرى الـ 88 لتوحيد المملكة عن انتهاء مأمورية الدبلوماسي الكبير بندر بن محمد الحربي وانتقاله للعمل في جنيف بسويسرا.

وجاء وقع الكلمة كالصاعقة على محبي الدبلوماسي بندر الحربي لما عرف عنه من دماثة الأخلاق والمهنية العالية والحب الصادق للموريتانيين ولعاداتهم وتقاليدهم وذلك طيلة فترة عمله الدبلوماسي في السفارة السعودية في العاصمة نواكشوط الذي تجاوز ثلاث سنوات.

وعلى هامش الحفل تجمع العديد من الموريتانيين من عمال السفارة السعودية لوداع الدبلوماسي بندر الحربي في صورة مؤثرة بكل المقاييس وثقتها”كاميرا” مصور”الشارة” حبيب محمد الأمين حرمه”انظر الصورة”.

موقع الشارة وعلى رأسه المدير الناشر للموقع السيد حبيب أب يحمل الكثير من التقدير والاحترام للدبلوماسي الكبير بندر محمد الحربي ويتمنى له التوفيق والسداد في مهمته الدبلوماسية الجديدة.

 

إعلان

إعلان

فيديو