من الرماة الموريتانيين الأبطال..الذين لن يتكرروا ورحلوا عن دنيانا بصمت “صور”

ديسمبر 1, 2018

رجال نذروا أنفسهم وأموالهم ووقتهم الثمين من أجل رياضة الرماية التقليدية إلى أن أصبحت اليوم من أبرز الرياضات الوطنية المعتمدة رسميا من الدولة ممثلة في وزارة الثقافة والصناعة التقليدية..هؤلاء الرجال الرماة الأبطال رحلوا عن دنيانا بصمت ومن حقهم علينا اليوم الترحم عليهم وإحياء ذكراهم والتذكير بمآثرهم ومناقبهم وانجازاتهم على المستوى الشخصي و على مستوى الأندية وعلى اتحاد الرماية التقليدية أن يخصص يوما في السنة لإحياء ذكراهم وما قدموه من خدمات جليلة للرماية وهذه رسالتنا إلى السيد الرئيس خطري ولد أج وهو على قدر المسؤولية كما عهدناه دائما.

من الرماة الموريتانيين الأبطال..الذين لن يتكرروا ورحلوا عن دنيانا بصمت:

ـ أعمر ولد بوحبيني”فريق اركب”رحمه الله

ـ الشيخ ولد المين”رامي وحكم من فريق نواذيب”رحمه الله

ـ ايده ولد محمد المختار”رئيس فريق انفيظة”رحمه الله

ـ سيدي ولد بادين”رئيس فريق تيرس”رحمه الله

ـ أحمد ولد الطيب”رئيس فريق اشقيق”رحمه الله

ـ بدبده ولد الشين”فريق نواذيبو” رحمه الله

ـ الشيخ ولد احميت”من فريق كروس “رحمه الله

ـ سيدي محمد ولد بيروك “فريق الصنقه”رحمه الله

ـ اعمر ولد احويرية”فريق اترارزة”رحمه الله

ـ احمد سالم ولد محمد الكوري”فريق اترارزة” رحمه الله

ـ سيدي محمد ولد ببانه”فريق تجكجة” رحمه الله

ـ حيموده ولد الفاظل”فريق الوندي”رحمه الله

ـ محمد ولد سوله”عميد الرماية التقليدية”رحمه الله

نسأل الله لهم الرحمة و المغفرة ولأهلهم و أصدقائهم الصبر و السلوان وإنا لله وإنا إليه راجعون.

“الشارة”.

إعلان

إعلان

فيديو