وزير الخارجية السعودي الأمير فيصل بن فرحان:رسالة قمة الـ20 هي “الإنسان أولا”

مارس 26, 2020

أكد وزير الخارجية السعودي، الأمير فيصل بن فرحان، على تويتر الخميس، أن “القمة الاستثنائية الافتراضية لمجموعة العشرين برئاسة خادم الحرمين الشريفين تأتي لتتحد الجهود في مواجهة تحدي فيروس كورونا ولتكون رسالتنا واحدة: الإنسان أولاً”.

وقال بن فرحان: “نعلنها من الرياض للعالم أجمع، يجب أن نعمل سوياً لننتصر على هذه الجائحة وتداعياتها”.

يشار إلى أن أعمال قمة مجموعة العشرين الافتراضية انطلقت بكلمة افتتاحية ألقاها خادم الحرمين الشريفين، الملك سلمان بن عبد العزيز.

وشدد الملك سلمان في كلمته على أن “جائحة كورونا تتطلب من الجميع اتخاذ تدابير حازمة على مختلف الصعد”، مضيفاً أن هذا الوباء تسبب في معاناة العديد من مواطني العالم.

كما أكد أن الأزمة الإنسانية بسبب كورونا تتطلب استجابة عالمية، داعياً إلى التكاتف بين الدول.

يذكر أنه سبق انعقاد القمة، اجتماع افتراضي لوزراء مالية مجموعة العشرين ومحافظي بنوكها المركزية، حيث اتفقوا على وضع “خطة عمل” للتعامل مع تفشي الفيروس الذي يتوقع صندوق النقد الدولي أن يسفر عن ركود عالمي.

وشارك أعضاء مجموعة العشرين قادة الدول المدعوة والتي تضم إسبانيا والأردن وسنغافورة وسويسرا الاتحادية، كما شارك من المنظمات الدولية منظمة الصحة العالمية، وصندوق النقد الدولي، ومجموعة البنك الدولي، والأمم المتحدة، ومنظمة الأغذية والزراعة، ومجلس الاستقرار المالي، ومنظمة العمل الدولية، ومنظمة التعاون الاقتصادي والتنمية، ومنظمة التجارة العالمية.

إلى ذلك، مثلت المنظمات الإقليمية جمهورية فيتنام الاشتراكية بصفتها رئيسا لرابطة دول جنوب شرق آسيا، وجمهورية جنوب إفريقيا بصفتها رئيسا للاتحاد الإفريقي، ودولة الإمارات العربية المتحدة بصفتها رئيسا لمجلس التعاون لدول الخليج العربية، وجمهورية رواندا بصفتها رئيسا للشراكة الجديدة لتنمية إفريقيا.

المصدر: دبي – العربية.نت.

إعلان

إعلان

فيديو